الارشيف / اقتصاد / الصباح العربي

البترول» تكشف حقيقة توقف العمل في حقل ظهراليوم الأحد، 26 مايو 2024 08:59 مـ   منذ 16 دقيقة

كشف المهندس حمدي عبد العزيز، المتحدث باسم وزارة البترول والثروة المعدنية، تفاصيل الأنباء المتداولة عن انسحاب سفينة حفر عملاقة في حقل ظهر.

وخلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، مقدم برنامج "على مسئوليتي"، المذاع على قناة ، أكد أنه لا صحة لما يتردد بشأن انسحاب سفينة من حق ظهر، مؤكدا أن هذا الخبر عاري تماما عن الصحة جملة وتفصيلا.

وأوضح أن السفينة التي أثير حولها الجدل لا علاقة لها بحقل ظهر وتعمل في موقع آخر، مضيفا أن حقل ظهر ينتج 2 مليار قدم مكعب من الغاز يوميًا.

وأشار إلى أن عمليات التطوير في حقل ظهر لم تتوقف وجاري حاليا تكثيف عمليات التنمية ورفع كفاءة التشغيل، لافتا إلى أن الحقل يعمل منذ 2017 .

وقال المتحدث باسم وزارة البترول والثروة المعدنية إن ملتزمة بسداد هذه المستحقات وهذه الشركات لها حصص في الإنتاج وتستخدمه مصر في الإنتاج المحلي.

وأكمل: "مش عيب يكون علينا ديون لشركة إيني، لافتا إلى أن المستحقات على مصر بعد 2013 كانت 3.6 مليار دولار وتم هذه القيمة، وتوجد لجدولة هذه المستحقات".

وأوضح المتحدث باسم وزارة البترول والثروة المعدنية، أنه تم حفر 19 بئر في السابق وجميعها تعمل بشكل طبيعي، مشيرا إلى أن مصر توقف تصدير الغاز صيفا من أجل الاستخدام المحلي منذ 2019، وخلال العام الحالي وتوقف التصدير منذ مايو الماضي، ولا تخرج سوى شحنات الشريك الأجنبي.

وشدد على أن محطات الكهرباء تستهلك 60 % من إنتاج الغاز المحلي، موضحا أن الكهرباء تحصل على حاجتها بالعملة المحلية ليكون الفارق 70 مليار جنيه سنويا تتحملها وزارة البترول.

واختتم المتحدث باسم وزارة البترول والثروة المعدنية، أن مصر تحتاج 300 مليون دولار شهريا لشراء مستلزماتها من المازوت.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الصباح العربي ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الصباح العربي ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا