الارشيف / منوعات / بالبلدي

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

belbalady.net معرض جذور الهوية يأتي ضمن المشاريع الثقافية لمعهد غوته في الجمهورية اليمنية،

شارك المصور اليمني محمد قعطاب، في معرض صور فوتوغرافية تحت عنوان “جذور الهوية“ ضمن فعاليات “مهرجان الصورة.. عمان” في المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة بالعاصمة الأردنية عمان.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

مزارعون يمنيون يقطفون حبات البن الناضجة في مزارع العاصمة في تقليد قديم يعود إلى عصور قديمة.

رمز ثقافي

وقال قعطاب، إن هذا المعرض يأتي ضمن المشاريع الثقافية لمعهد غوته في الجمهورية اليمنية، مؤكدا على أهمية البن في تمثيل هوية الشعب اليمني، معتبرا مشاركته في هذا المعرض فرصة مثالية لعرض الثقافة اليمنية وإظهار مافيها من جماليات.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

مع شروق الشمس، يبدأ مزارع يمني عملية تجفيف حبوب البن في جنوب صنعاء، مستخدمًا تقنيات تقليدية متوارثة عبر الأجيال.

وأشار إلى أن أعماله الفوتوغرافية  تجسد رحلة البن، من زراعته وقطافه، إلى تحميصه وتقشيره، مبينا أن أعماله تبرز مهارات المزارعين وإبداعهم في زراعة البن ورعايته، وتعبر عن علاقتهم الوثيقة بهذا المحصول.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

مشهد آسر من أعلى جبل لمزارع البن الخضراء في مدينة حراز التاريخية التي  تشتهر بإنتاجها عالي الجودة من حبوب البن.

جسر للتواصل:

ويقول أن مشاركته في هذا المعرض بمثابة جسر للتواصل مع الثقافات الأخرى، وتساهم في تعزيز التفاهم والتبادل الثقافي بين الشعوب، مع إتاحة الفرصة لعرض جانب من هويتنا الثقافية.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

عائلة يمنية تفرز  حبوب البن بعناية للتأكد من جودتها قبل تحضيرها للبيع.

أنواع القهوة اليمنية:

وأشار قعطاب إلى أنواع القهوة اليمنية قائلا: “القهوة العربية هي القهوة التقليدية في اليمن، وتحضر من حبوب البن اليمني المحمصة والمطحونة مع الهيل والزعفران. أما القهوة البيضانية، فهي خاصة بمنطقة البيضاء، وتحضر من مزيج من الأعشاب والتوابل مثل الهيل والزنجبيل والقرفة والزعفران. وأخيرا، القهوة الصنعانية تحضر من حبوب البن اليمني الطازجة والمحمصة دون أي إضافات، والتي يبدأ اليمني نهاره بها.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

مزارع يمني يغرس شتلات البن في مزرعته بالعاصمة صنعاء في إطار جهود مستمرة للحفاظ على هذا المحصول الاستراتيجي.

تاريخ البن في اليمن

ويعتبر اليمن موطن البن الأصلي، حيث يعود تاريخ زراعته إلى القرن الخامس عشر. انتشر البن اليمني من اليمن إلى باقي أنحاء العالم عبر تجار الموانئ اليمنية مثل ميناء المخا.

ولعب البن اليمني دورًا هامًا في الثقافة العربية، حيث كان يُستخدم في المناسبات الاجتماعية والطقوس الدينية.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

أطفال يمنيون يقطعون مسافات طويلة سيرا على الأقدام للوصول إلى مشاتل بيع غرسات البن في مناطق جبلية نائية.

مميزات البن اليمني

ويتميز البن اليمني بنكهته القوية ورائحته العطرية، وذلك بفضل المناخ والظروف البيئية الفريدة في اليمن. تنمو حبوب البن اليمني في المرتفعات الجبلية، مما يُضفي عليها خصائص مميزة. تُستخدم أنواع مختلفة من حبوب البن اليمني، مثل “الحرازي” و”الحيمي” و”الحمادي” في تحضير القهوة.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

اليمنيون يحفظون أشتال البن بعناية داخل منزل يمني تقليدي في انتظار زراعتها في موسمها.

حضور رفيع المستوى

يشار إلى أن المعرض، الذي يأتي بتنظيم من معهد غوته الألماني في الأردن بالشراكة مع بعثة الاتحاد الأوروبي اليمنية المقيمة في الأردن، حضرته سمو الأميرة وجدان الهاشمي رئيسة الجمعية الملكية للفنون الجميلة، وسفير الاتحاد الأوروبي لدى اليمن والمقيم في الأردن، غابرييل فينيالس، والسفير الألماني لدى اليمن والمقيم في الأردن، هوبرت ياغر، والسفير اليمني لدى الأردن، د. جلال فقيرة.

بالصور| معرض جذور الهوية: رحلة بصرية في عالم زراعة البن في اليمن

سيدة يمنية تنتقي بعناية حبات البن الجيدة في منزلها الريفي بمدينة صنعاء، استعدادًا لتقشيرها وتحميصها.

إخلاء مسؤولية إن موقع بالبلدي يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.
"جميع الحقوق محفوظة لأصحابها"

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بالبلدي ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بالبلدي ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا